مسؤول في الانتقالي يفجر فضيحة من العيار الثقيل.. ماهي قصة "المليون دولار لدعم المثليين"؟


مسؤول في الانتقالي يفجر فضيحة من العيار الثقيل.. ماهي قصة

 

مسؤول في الانتقالي يفجر فضيحة من العيار الثقيل.. ماهي قصة "المليون دولار لدعم المثليين"؟

 

اثار عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، وضاح بن عطية، فضيحة من العيار الثقيل، تتناقض مع قيم المجتمع اليمني، وحالة الفقر وتفشي المجاعة التي يعاني منها شعب اليمن في ظل الحرب.

وأوضح بن عطية في تغريدة على حسابه في تويتر اليوم الأحد، أن رئيس الحكومة، معين عبدالملك، قام بصرف مليون دولار لمهند الرديني وهو أحد أشهر المتباهين بالشذوذ الجنسي.

 

واضاف بن عطية أن المبلغ صرف باسم " حكومة الأطفال" رغم أن "الرديني لا يرتبط بأي صلة بحكومة الأطفال حسب بعض المتابعين".

وقال بن عطية في تغريدته " ما يحيرني في هذا الزمن السيء هل عمليات التحول الجنسي التي يعملها مهند الرديني من المليون الدولار التي صرفها معين لحكومة الأطفال ! خبروا رئيس الحكومة هل المواطن الذي يموت من الحر بسبب انقطاع الكهرباء هو المستحق للمليون الدولار ام صدر الرديني!؟".

 

بينما طالب عدد من الناشطين من بن عطية تقديم أدلة تثبت صحة اتهامه لرئيس الوزراء من أجل اتخاذ مواقف ضد رئيس الحكومة. خصوصاً في ظل كارثة الانهيار الاقتصادي وتفشي المجاعة التي يعاني منها شعب اليمن.