قفزة هائلة للدولار أمام الريال اليمني.. الإحباط سيد الموقف


قفزة هائلة للدولار أمام الريال اليمني.. الإحباط سيد الموقف

 

 

 

 

حقق الدولار الأمريكي قفزة جديدة في أسعار الصرف، داخل المناطق اليمنية التي يسيطر عليها التحالف والحكومة المعترف بها دولياً.

 

وبين أسعار أمس الاثنين وأسعار اليوم الثلاثاء، كان هناك فارق كبير، حيث بلغ سعر صرف الدولار الواحد اليوم الثلاثاء، 1312 ريال في العاصمة المؤقتة عدن. قياساً بأسعار الاثنين التي كان سعر الدولار 1275ريال.

ورغم الإجراءات المتلاحقة التي يتخذها البنك المركزي، إلا أن تلك الإجراءات من وجهة نظر محللين اقتصادين، تشبه وصفة طبية خاطئة لا يمكن أن يستفيد منها المريض.

حيث يرى خبراء اقتصاديون، أن الحكومة اغرقت البلاد بفائض العملة المحلية، دون يكون هناك حاجة لكل تلك العملة التي تم طباعتها دون غطاء، مما أدى إلى حدوث هذه النتائج الكارثية الحتمية المتمثلة بانهيار الريال اليمني.

 

ويرى مراقبون أن اليمن بات بحاجة إلى اتخاذ تدابير أكثر جدية بدلاً من محاربة طواحين الهواء. عبر البحث عن غطاء نقدي من العملات الصعبة، وعدم انتظار تدخل السعودية والإمارات، لأن مثل هذا الانتظار الذي تراهن عليه الحكومة سيعمل على مضاعفة الكارثة الاقتصادية.

 

إضافة إلى ضرورة تفعيل دور الصادرات النفطية، ووقف الحرب.

تجدر الإشارة إلى أن منظمة الغذاء العالمي كانت قد حذرت الأسبوع الماضي، من ارتفاع معدلات الجوع في اليمن، بسبب عدم قدرة الناس على توفير احتياجاتهم من الغذاء، بسبب ارتفاع الأسعار.

المصدر : هشتاق نيوز