الكشف عن الوضع الصحي للفنانة ياسمين عبدالعزيز لأول مرة بعد اشهر من نقلها للعلاج في الخارج


الكشف عن الوضع الصحي للفنانة ياسمين عبدالعزيز لأول مرة بعد اشهر من نقلها للعلاج في الخارج

 

كشف الفنان المصري، أحمد العوضي، ولأول مرة عن تفاصيل مثيرة بشأن الأزمة الصحية التي عانت منها زوجته الفنانة، ياسمين عبد العزيز، على مدار الشهرين الماضيين.

وأكد في بداية مداخلة هاتفية له مع برنامج "كلمة أخيرة"، المذاع على فضائية "أون إي" المصرية أن زوجته تعافت تماما، وأنها ستعود قريبا إلى من سويسرا، حيث تتلقى العلاج حاليا.

وعن تفاصيل ما حدث لياسمين عبد العزيز، أوضح أحمد العوضي أنها أجرت عملية نسائية بسيطة متعارف عليها، وكان من المفترض أن تخرج من المستشفى بعد 4 أيام، ولكن وقع إهمال طبي من الطبيب المعالج لها.

وتابع أحمد العوضي أن زوجته ياسمين عبد العزيز ظلت تتأوه من الألم وتقول له "أنا بموت"، وواصل مستنكرا أنه عندما اتصلت بالطبيب المعالج لها أخبرها أنه في إجازة، ومازحها قائلا بأن "تتعشى وتتمشى".

وأضاف العوضي أنه بعد ذلك عرض حالة زوجته الصحية على طبيب آخر ليصدمه أن أمامها 3 ساعات فقط وتموت، ويجب أن تجري عملية أخرى مدتها 4 ساعات، ليوافق على أن تخضع لها من أجل إنقاذها.

وأشار إلى أن ياسمين عبد العزيز أجرت جراحة أخرى في سويسرا كللت بالنجاح.

وأعلن أحمد العوضي أن سيلجأ للقضاء المصري من أجل محاسبة كل من قصّر في علاج زوجته، وكذلك ضد من أفشى أسرارها كمريضة لوسائل الإعلام.

وغازل أحمد العوضي زوجته ياسمين عبد العزيز في مداخلته الهاتفية، مشيرا إلى أن "وحش الكون" راجع، وهو اللقب الذي كان يناديها به في أحدث مسلسلاتهما التلفزيونية "اللي مالوش كبير"، الذي عرض في رمضان العام الحالي.

من ناحية أخرى، نشرت ياسمين عبد العزيز، أمس السبت، أول لقطات لها من داخل المستشفى ورحلة علاجها، لكنها لم تبرز سوى يديها، وذلك من خلال مقطع مصور قصير مصحوب بأغنية الفنانة اللبنانية، إليسا، "هنغني كمان وكمان".

المصدر : وكالات